الاثنين، 31 أغسطس، 2009

أساليب الاشاعرة والصوفية في الحوار

هذا الموضوع متجدد

عامة الاساليب هي
إما للهروب من فضائح عقيدته و رجالاتها
وإما لكي يضربك بأسماء رجالك وعقيدتك بزعمه دون أن تلزمه بشي - وبالتالي لا تستطيع كشف حقيقة عقيدته للناس. عقيدته في مأمن وعقيدتك تحت المجهر.

يأتي الاشعري متسترا يقول أنني مسلم سني على الكتاب والسنة فقط لا أعرف هذه المسميات سلفية واشعرية و صوفية الخ
يأتي الصوفي يقول أنني على الكتاب والسنة 
ياتي الصوفي يقول لست صوفيا وانما أحب التصوف واهله 
ياتي الصوفي يقول التصوف درجة عالية لا أصل اليها او لا يصل اليها كل أحد ولذا لا اعتبر نفسي صوفيا.
يأتي الصوفي يقول انا صوفي بلا طريقة هروبا من فضائح طريقته
يأتي الصوفي يقول أنا صوفي على صوفية الجنيد وعبد القادر
الخيار السهل : اجبره على التصريح والا فلا نقاش

ملاحظة:
التصوف كله يدور حول الواسطة وهم الاشخاص احياء وامواتا
الاشاعرة كلها تدور حول ذات الله تعالى وتعطيل الصفات

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق