الأحد، 29 نوفمبر، 2009

صفة الوجه

 بسم الله الرحمن الرحيم
والحمد لله رب العالمين
والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين
 ==============
هذا مقال من موقع رافضي
==============

بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى:

(كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلاَّ وَجْهَهُ )

( وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلاَلِ وَالإِكْرَامِ )

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم


إذا كان كل شيء هالك إلا وجهه، فماذا عن يد الله وساقه وقدمه هل ستهلك أيضا؟ وماذا يفعل بوجهه إن بقي؟


الوهابية وبعد أن وجدوا أنفسهم غارقين في التجسيم، لم يجدوا إلا أن يحتالوا على المسلمين في جواز تأويل هذه الآية الشريفة، وإن كانت لغة. فصار أفراخ ابن تيمية يقولون هنا أن الوجه هو الذات نفسه!! باعتبار أنه أراد الكل بإطلاق الجزء!!


وعندما طرحت هذا السؤال على الوهابي أبو فهد السني المجسم أعطاني رابطا فيه رد على الرافضة كما يزعمون محاولين تبرير موقفهم من هذا التأويل ويقولون أنه ليس صرفا عن الظاهر اللفظي!! وهذا ما فيه:



اقتباس:
بسم الله الرحمن الرحيم
اقتباس:



إنّ الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ باللهمن شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضلّ له، ومن يضلل فلا هادي لهوأشهد أن لا إله إلاّ الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبدهورسوله.


أما بعد، فإن أصدق الحديث كتاب الله وخير الهدي هدي محمد - صلى اللهعليه وعلى آله وسلم - وشرّ الأمور محدثاتها، وكلّ محدثةٍ بدعة وكل بدعةٍ ضلالة، وكلضلالة في النار.


وبعد، كثير ما تحتج الرافضة على أهل السنّة والجماعة بقولهتعالى: {كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ} وتريد باحتجاجها هذا إلزام أهلالسنّة بأمرين: إما القول بأن ذات الله هالكة إلا وجهه، وإما القول بتقسيم الكلامإلى حقيقة ومجاز وقوله تعالى من باب المجاز. فنقول في الرد على هذهالشبهة:

إن قوله تعالى: {كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ} ذكر الوجهتخصيصاً، وقصد الذات عموماً. وهذا دارج في لغة العربية التي نزل بهاالقرآن.

فالعبرة بعموم المعنى لا بخصوص السبب، إلا إذا قام دليل علىالتخصيص، وكثير من آيات القرآن ذوات أسباب في نزولها، وقصر أحكامها في دائرةأسبابها ليس إلا تعطيلاً للتشريع. فإن قاعدة توجيه الخطاب في الشريعة، هي أن خطابالواحد يعم حكمه جميع الأمة، كما في قوله: {لاَّ تَجْعَل مَعَ اللّهِ إِلَـهاًآخَرَ فَتَقْعُدَ مَذْمُوماً مَّخْذُولاً} فنفهم بأن حكم هذه الآية عام لجميعالأمة؛ للاستواء في أحكام التكليف، ما لمن يرد دليل يجب الرجوع إليه دالاً علىالتخصيص، ولا مخصص هنا.

وكذلك قوله: {لاَّ تَجْعَل مَعَ اللّهِ إِلَـهاًآخَرَ فَتَقْعُدَ مَذْمُوماً مَّخْذُولاً} خص ذكر فرداً واحداً، وقصد عمومالمسلمين.

مثال آخر: قال تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَاتَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلَّا أَن يُؤْذَنَ لَكُمْ} وهذا الاستئذان أدب عاملجميع بيوت المؤمنين، ولا أحد يقول بقصر هذا الحكم على بيوت النبي دون بقية بيوتالمؤمنين؛ ولهذا قال - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -: "إياكم والدخول على النساء" رواه البخاري ومسلم وأحمد والترمذي.

فإن تفسير أهل السنّة والجماعة الوجهبالذات في قوله تعالى: {كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ} ليس تأويلاً - بالمعنى الكلامي - بل تفسيراً، وهذا التفسير معلوم عند لغة العرب. قال الإمامالشافعي:
[poet font="Simplified Arabic,3,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char="" num="0,black" filter=""]وصن الوجه أن يذلويخضع = إلا إلى اللطيف الخبير[/poet]
فلم يقصد الشافعي بأن لا يخضع وجه المسلمفقط لغير الله، بل عنى أن لا يخضع ويذل المسلم بذاته إلى غير الله. ولكن، إنما ذكرالوجه تخصيصاً، وقصد الذات عموماً.

وهو كقوله تعالى: {كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌإِلَّا وَجْهَهُ} ذكر الوجه خصوصاً، وقصد الذات عموماً – ولله المثل الأعلى -. فلميقل أحداً من أهل السنّة والجماعة بأن الله هالك كله إلا وجهه، فإن هذا القول قولاًفاحشاً، بل قد عرف بأن هذا هو قول فرقة من فرق الشيعة، وهم أتباع بيان بن سمعانالتميمي، قالوا: "يهلك كله إلا وجهه؛ لقوله تعالى: {كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّاوَجْهَهُ}".

انظر: الملل والنحل، لأبي الفتح الشهرستاني، 1/153.


ومنالواضح بأن الرافضة قد ورثت عقيدة التجسيم التي وقع فيها سلفهم ابن سمعان المجسم - عليه من الله ما يستحق -.



أقول: إذا أنت يا وهابي مجسم تجيز تسمية الوجه بالذات هنا! فلننظر قليلا ما في كتبكم حتى نعرف ما حكم من يفسر الوجه بالذات هنا، أو أراد بالوجه إطلاق الجزء وإرادة الكل التي هي الذات!:


شرح العقيدة الواسطية محمد خليل[مدرس بكلية أصول الدين] ص46- الطبعة الرابعة- قال: (واستدلَّت المعطِّلة بهاتين الآيتين على أن المراد بالوجه الــذات ؛ إذ لا خصوص للوجه في البقاء وعدم الهلاك. ونحن نعارض هذا الاستدلال بأنه لو لم يكن لله عز وجل وجهٌ على الحقيقة لما جاء استعمال هذا اللفظ في معنى الذات؛ فإن اللفظ الموضوع لمعنى لا يمكن أن يستعمل في معنى آخر إلا إذا كان المعنى الأصلي ثابتًا للموصوف، حتى يمكن للذهن أن ينتقل من الملزوم إلى لازمه.على أنه يمكن دفع مجازهم بطريق آخر؛ فيقال: إنه أسند البقاء إلى الوجه، ويلزم منه بقاء الذات؛ بدلاً من أن يقال: أطلق الوجه وأراد الذات )

شرح العقيدة للشيخ صالح آل الشيخ ص 221[إلكتروني] ( ويعبر بعضهم ها هنا تعبيرا لا يليق يقول هنا في قوله ﴿وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَيقول هذا من إطلاق الجزء وإرادة الكل. والنتيجة صحيحةلكن التعبير ليس بجيد. وذلك لأن الله جل وعلا لا يعبَّر عن صفاته بالجزء والكل!! وإنما يقال هذا فيه إثبات بقاء الوجه وهذا يقتضي إثبات بقاء الذات ، تخصيص الوجه هنا لعظمته ولتشريفه أو لأن الناس يقصدونه أو نحو ذلك. إذا تقرر ذلك ووضح لك المراد من وجه الاستدلال بهذا ومعنى الآيتين فإن المخالفين في هذه الصفة منهم من أوَّلْ الوجه)


يمكنك الإستماع إلى ما قاله الشيخ صالح هنا:(حرك الشريط عند 38:44.7 )





القول المفيد على كتاب التوحيد لابن عثمين ج3/ص118 [الطبعة الأولى 1415هـ] ( واختلف في هذا الوجه الذي أضافه الله إلى نفسه : هل هو وجه حقيقي ، أو أنه وجه يعبر به عن الذات وليس لله وجه بل له ذات ، أو أنه يعبر به عن الشيء الذي يراد به وجهه وليس هو الوجه الحقيقي ، أو أنه يعبر به عن الجهة ، أو أنه يعبر به عن الثواب ؟
فيه خلاف ، لكن هدى الله الذين آمنوا لما اختلفوا فيه من الحق بإذنه ، فقالوا : إنه وجه حقيقي ، لأن الله تعالى قال : ) ويبقي وجه ربك ذو الجلال والإكرام ( [ الرحمن : 27] ، ولما أراد غير ذاته ، قال : (تبارك اسم ربك ذي الجلال والإكرام) [الرحمن : 78] ، فـ (ذي) صفة لرب وليست صفة لاسم ، و(ذو) صفة لوجه وليست صفة لرب، فإذا كان الوجه موصوفاً بالجلال والإكرام ، فلا يمكن أن يراد به الثواب أو الجهة أو الذات وحدها ، لأن الوجه غير الذات. وقال أهل التعطيل : إن الوجه عبارة عن الذات أو الجهة!!.. )

شرح العقيدة الواسطية للفوزان ص40[إلكتروني] (
10ـ إثبات الوجه لله سبحانه
وقوله‏:‏ ‏{‏وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ‏}‏ ‏{‏كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلاَّ وَجْهَهُ‏}‏‏.‏


الشاهد من الآيتين‏:‏ أن فيهما إثبات الوجه لله ـ سبحانه ـ وهو من صفاته الذاتية فهو وجه على حقيقته يليق بجلاله‏.‏ ‏{‏لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ‏}‏ لا كما يزعم معطلة الصفات أن الوجه ليس على حقيقته وإنما المراد به الذات أو الثواب أو الجهة أو غير ذلك، وهذه تأويلات باطلة من وجوه‏:‏


منها أنه جاء عطف الوجه على الذات كما في الحديث‏:‏ ‏( ‏أعوذ بالله العظيم وبوجهه الكريم ‏)‏ والعطف يقتضي المغايرة‏.‏ ومنها أنه أضاف الوجه إلى الذات فقال‏:‏ ‏{‏وَجْهُ رَبِّكَ‏}‏ ووصف الوجه بقوله‏:‏ ‏{‏ذُو الْجَلالِ وَالإِكْرَامِ‏}‏ فلما قال‏:‏ ‏{‏ذُو الْجَلالِ‏}‏ تبين أنه وصف للوجه لا للذات وأن الوجه صفة للذات‏.‏ ومنها‏:‏ أنه لا يعرف في لغة أمة من الأمم أن وجه الشيء بمعنى ذاته! أو الثواب، والوجه في اللغة مستقبل كل شيء لأنه أول ما يواجه منه وهو في كل شيء بحسب ما يضاف إليه‏ )



أقول نفس الإسلوب تقريبا انتهجه [عبد العزيز الرشيد – رئيس محكمة التمييز بالرياض] في كتابه التنبيهات السنية على العقيد الواسطية ص 91 الطبعة 1416هـ.



شيخ الضلالة ابن جبرين يناقض نفسه تناقضا عجيبا، سهام تضرب رؤوسها ببعض!! قال في التعليقات الزكية 1/167[اعتنى به وأشرف عليه أبو أنس- دار الوطن للنشر-الطبعة الأولى 1419هـ] (وقد أنكر المعطلة الوجه لله تعالى، وقالوا: أن المراد بالآيتين المتقدمتين هو بقاء الذات لأنه يستحيل أن يبقى وجهه وحده بدون ذاته!!....ثم يقول...ولكن نقول: إن المقصود ببقاء وجهه هنا هو بقاء ذاته سبحانه!! )



الكواشف الجلية ص 238 [عبد العزيز السلمان- الطبعة الحادية عشرة -1402هـ]( وقد أنكرت الجهمية ونحوهم أن يوصف الله بأن له وجهاً وتأولوا ما ورد في ذلك تأويلات فاسدة فمنهم من قال: الوجه صلة والتقدير ويبقى ربك!!، ودعوى المجاز في ذلك باطلة، فإن المجاز لا يمتنع نفيه فعلى هذا لا يمتنع أن يقال ليس لله وجه ولا حقيقة لوجهه وهذا تكذيب لما أخبر به عن نفسه وأخبر به عنه رسوله صلى الله عليه وسلم ولو ساغ دعوى الزيادة في ذلك لساغ لمعطل آخر أن يدعي الزيادة في صفات أخرى. وأيضاً فقد ذكر الخطابي والبيهقي وغيرهما أنه تعالى لما أضاف الوجه إلى الذات وأضاف النعت إلى الوجه فقال ﴿ وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ وَالْأِكْرَامِ﴾ (الرحمن:26،27) دل على أن ذكر الوجه ليس بصلة وأن قوله ذو الجلال والإكرام صفة للوجه وأن الوجه صفة لذات فتأمل قوله ﴿ ذُو الْجَلالِ وَالْأِكْرَامِوأيضاً فإنه لا يعرف في لغة من لغات الأمم وجه الشيء بمعنى ذاته ونفسه والوجه في اللغة مستقبل كل شيء..)



الأسئلة والأجوبة الأصولية ص 58 [عبد العزيز السلمان-مدرس في معهد إمام الدعوة بالرياض]- الطبعة 1418هـ (وقول نفاة الصفات أن المراد بالوجه الجهة أو الثواب أو الذات قول باطل والذي عليه الحق أن الوجه صفة غير الذات! وقوله ذو الجلال والإكرام أو ذو العظمة والكبرياء المكرم )





الخلاصة:


لا يجوز عندكم يا وهابية إرادة الوجه بالذات، لأن الوجه صفة مستقلة عن الذات عندكم. كما قال علمائكم (وأيضاً فإنه لا يعرف في لغة من لغات الأمم وجه الشيء بمعنى ذاته ونفسه والوجه). فلو كان يراد بالوجه الذات لكان صفة ﴿ ذُو الْجَلالِ وَالْأِكْرَامِ يمكن أن تكون للذات أيضا!! ولكنها للأسف صفة للوجه وحده فقط!. وهذه القاعدة أصلا حيلة لتخرجوا أنفسكم من العار الذي وقعتم فيه.


يا وهابية مجسمة جهمية حشوية معطلة ( فَهَلْ أَنتُم مُّنتَهُونَ )؟؟!!

الثلاثاء، 24 نوفمبر، 2009

كيف تحمل فيديوهات قناة القرون الاولى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي الفاضل
جزاك الله خيرا على التعاون على البر وتكلف عناء الحفاظ على منتوج مئات الساعات من العمل في هذه القناة جعله الله في ميزان حسناتك وكل من استفاد من الفيديوهات.

الفكرة ببساطة هي في أنك تقوم بحفظ كل فيديو في جهازك ثم تقوم برفعه في قناتك.

تحتاج الى متصفح فايرفوكس الاخير:
www.mozilla.com/firefox


ثم تنصب هذه الاضافة في فايرفوكس
www.downloadhelper.net


تبدأ في استعراض قائمة المرفوعات من هذا الرابط
http://www.youtube.com/user/FirstGenerations#g/u

فتذهب الى كل فيديو فتعمل right click ثم تختار open link in a new tab يعني تفتح الفيديو في نافذة منفردة (لسان)

ستجد ايقونة الحفظ لبرنامج downloadhelper  بجانب عنوان الفيديو قم بالنقر عليها واختر download  ان كنت تحب ان تحتفظ بالفيديو في فهرس معين مختلف كل مرة  أو quickdownload في فهرس ثابت لكل الفيديوهات - هذا يتم ضبطه من اعدادات البرنامج.

يمكنك عمل فيديو تجربة ليس بالضرورة فيديو من قناتي . اختر اي فيديو من اليوتوب وجرب كيف تحفظ ذلك الفيديو في جهازك. البرنامج سهل ومجاني.

عندما تحفظ الفيديو احفظ الفيديو بنسخة flv . لا يوجد هناك داع لتحويل صيغة الفيديو الى صيغة اخرى . لأن صيغة flv يمكن تحميلها كما هي في اليوتوب


بارك الله في مسعاك

واعذرني هذه الايام فربما لا ادخل الشبكة لظروف قاهرة لكنني سأحاول ان ادخل فلا اعرف هل اتحصل على وقت أم لا. وبارك الله فيك لقد كان اقتراحك هذا في وقته فربما انقطع عن الشبكة قريبا.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاثنين، 23 نوفمبر، 2009

خواطر عن الاشاعرة حتى لا تضيع





وقد نقل الزبيدي عن علماء الأشاعرة بأن التكليف بما لا يطاق جائز عقلاً ممنوع شرعًا [إتحاف السادة المتقين 2/183] وقد خالف الجويني شيخه الأشعري فمنع تكليف ما لا يطاق مع أنه

كان يقول به [البرهان في أصول الفقه 1/89 (فقرة 28)].


هل يكلف الله تعالى انسانا بخلق عالم آخر ! أو أي شئ فيه . مثلا اعدام عرش الرحمن ثم خلقه ؟؟؟

لو كلف عقلا لكان سفها. ونحن لا نتكلم عن الاعجاز -التحدي- بل نتكلم عن التكليف.

=====================================

[7] ذهب الماتريدية إلى أن الله لا يفعل القبيح، وقالوا: لا يجوز ما يقوله الأشاعرة من جواز تعذيب المطيعين وتخليد الأنبياء في النار، وإدخال الكافرين الجنة. وعلل الأشاعرة القول

بأن الله مالك مطلق يحق له التصرف في عباده كيف يشاء حتى قالوا بجواز عفو الله عن الكافر.

طيب من القبيح هو اتخاذ شركاء !!!

الى اصحاب المقالات العقلية: هل يجوز عقلا ان يعدم الاله نفسه  عقلا ؟!

هل يرى الانسان  ما لا يره الله  تعالى ؟  ----- يقال لهم : الانسان يستطيع ان يرى ما لا يستطيع الله (سبحانه) ان يراه !!!!!! هذه كارثة
السمع مثل البصر مقترنان

كيف يثبت الاشاعرة الرؤية بدون جهة  ؟

كيف يخلق الصورة

فهل يرى الله بخلق الصورة عنده !!!!

الزام حارق خارق !!!

===========

المخلوقات عند الاشاعرة  الصوفية = منها القران !!!!!!
1-وبالتالي عندهم ان رسول الله صلى الله عليه وسلم أفضل من القران
2-عندهم قبر الرسول افضل من العرش و افضل من كل شئ !!! كارثة لأن هذا يجعل القبر افضل من القران المخلوق عندهم

===========
الميت يسمع قرع النعال --- يفيد بأن الصوت يدخل في الاذن !! أم في العبن !
يعني الجثة لازالت طرية لكن اذا مات واكل عليه الدهر وشرب - فلم يبق منه الا الرمم فأين السمع و البصر ؟
بل اذا كان الميت له رأس

الروح ام الجسد ؟
مات متفحما أو قطع قطع فهل يسمع بروحه أم جسمه ؟
بجسمه == وقت الدفن فقط لأن بعده يصبح هيكلا عظميا ثم ترابا !! فهل يسمع ؟ لا.
بروحه -- يسمع حتى لو تفحم
لكن لا يحتاج الى التوقيت بقرع النعال فقط .

===========


[7] ذهب الماتريدية إلى أن الله لا يفعل القبيح، وقالوا: لا يجوز ما يقوله الأشاعرة من جواز تعذيب المطيعين وتخليد الأنبياء في النار، وإدخال الكافرين الجنة. وعلل الأشاعرة القول

بأن الله مالك مطلق يحق له التصرف في عباده كيف يشاء حتى قالوا بجواز عفو الله عن الكافر.

ونقل الزبيدي عن النسفي أن الأشاعرة يرون جواز تخليد الكفار في الجنة وتخليد المؤمنين في النار عقلاً وإن كان ورد الشرع بخلافه [إتحاف السادة المتقين 2/185 نظم الفرائد 30

وانظر الروضة البهية 32 – 33 إتحاف السادة المتقين 2/9].


التشنيع على الاشاعرة و الصوفية!!!!!!
يجوزون عقلا ان الله يضع رسول الله احب الخلق اليع في النار وان اطاعه ولم يعصه .

============


والأشعري في ذلك يجيز رؤية كل موجود كالأصوات والطعوم، ويذهب الى أنه تعالى يجوز أن يخلق فينا رؤيتها، وانما لا نرى تلك الأشياء لجريان العادة من الله بذلك. ولا تشترط رؤيته تعالى

في الآخرة اتصال شعاع أَوْجِهة ومقابلة الرائى للمرئى، أو على سبيل انطباع فكل ذلك مستحيل.


التعليق:
هل الانسان حمار و له جسم ديناصور ؟ لا
لكن عند الاشاعرة يجوز أن يحلق الله فيه جسم ديناصور ورأس حمار !!!


=======

وجوه يومئذ ناعمة لسعيها راضية == دليل للاية === ويبقى وجه ربك ذو الجلال والاكرام


=======
يقولون أن الرؤية تعلم العلم بالمرئي ... فهل تعلق الرؤية عندهم بالله تعلق أزلي. وهذا يرجع الى أن ذلك علم إذن لا فرق بين العلم الازلي و الرؤية الازلية .

========
لفظ الجهة - وصفة العلو -
العين هل ترى ما هو خارجها أم داخلها ؟
بمعنى : ما هو آلة الرؤية عند الانسان ؟ هل هو ضوء يجب أن يدخل الحدقة أم لا ؟ ويترتب على ذلك هل يقال ابصار بدون عين !!! عند البشر طبعا.
هل لو كان موسى عليه السلام أعمى أيقال أنه رأى ربه بدون اعادة بصره اليه ؟ اذن لا يقال عن الرؤية بصرية إلا بالعين.

فماذا عن محاولة قتل الرسول صلى الله عليه وسلم في قريش ؟ لقد أغشى الله تعالى الكفار ابصارهم أم جمدهم حتى وضع رسول الله صلى الله عليه وسلم التراب عليهم.


وحي المصدر :
ولذلك نفى بعض المتكلمين هذه الصفة لمحذور الاتصال قال الشهرستاني : وكما يجد التفرقة بين العلم والإدراك يجد التفرقة بين محل العلم ومحل الإدراك ***ولأن الذي يدرك ببصره من

المرئي هو الألوان والأشكال فيستدعي ذلك مقابلة ومواجهة *** فالذي يدرك بسمعه من المسموع هو الأصوات والحروف ولا يستدعي ذلك مقابلة وكذلك المشموم والمذوق والملموس

يستدعي اتصال الأجسام ولا يستدعيه السمع والبصر فلذلك يجوز أن يوصف الباري تعالى بأنه سميع بصير ولا يجوز أن يوصف بأنه شام ذائق لامس .
نهاية الإقدام (352)

========
هل الروح جسم ؟
يقولون الانسان جسم صح ؟ طيب هل الروح جسم ؟
يقال انتقلت روحه الى بارئها - وملك الموت يقبض الروح . فعندما تقبض الروح قما الذي بقى : الجسم - الجسد ؟ هل الجسم هو نفسه الجسد ؟


====

6- وقد قدمنا في مقال سابق أن جعلهم المصحح للإدراك هو الوجود ؛ أن التزموا أن الأصوات يمكن أن ترى وأن المشمومات يمكن أن ترى .

تعليق:
الصوت يمكن ان يلمس !!!

===

6- وقد قدمنا في مقال سابق أن جعلهم المصحح للإدراك هو الوجود ؛ أن التزموا أن الأصوات يمكن أن ترى وأن المشمومات يمكن أن ترى .
ولذلك قال ابن رشد :وقد اضطر المتكلمون لمكان هذه المسألة وما أشبهها إلى أن يسلموا أن الألوان ممكنة أن تسمع والأصوات ممكنة أن ترى وهذا كله خروج عن الطبع وعن ما يمكن أن يعقله

الإنسان ؛ فإنه في الظاهر أن حاسة البصر غير حاسة السمع , وأن محوس هذه غير محوس تلك , وأن آلة هذه غير آلة تلك وأنه ليس ممكن أن ينقلب البصر سمعا كما ليس يمكن أن يعود

اللون صوتا .
بيان تلبيس الجهمية (2|448)

وعلى هذا ما يجوز في حق الانسان على مذهب الاشاعرة يجوز في حق الخالق سبحانه من ان الله يسمع الالوان و الاشكال و يرى الاصوات !!!!
ولا فرق بين انني معكما اسمع وارى !!! يمكن اسمع و اسمع أو ارى وارى أو ارى واسمع !!!!!
هذا قاعدته المصحح للادراك (ومنه الرؤية) هو الوجود (لا ادري ربما يقصدون الموجود) وعليه فرعون مشموم !!!
*************************************************************



وقال الشهرستاني : واعتراض خامس قد تحقق أن الرؤية من جملة الحواس الخمس أفتقولون أنها كلها تتعلق بالوجود والمصحح لها الوجود أم الرؤية خاصة تتعلق بكل موجود فإن عممتم

الحكم فقد افتتحتم أمراً وهو التزام كونه تعالى مسموعاً مشموماً مطعوماً ملموساً وذلك شرك عظيم وإن خصصتم الحكم بالرؤية وجب عليكم إظهار دليل التخصيص .
نهاية الإقدام (361)

خطييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييرة

=====
الحيز والمكان والجهة والخلاء - عبد الباسط بن يوسف الغريب
http://majles.alukah.net/showthread.php?t=37146
===
الذين يقولون بجواز البدعة الحسنة - هل يلزمهم بجمع الصلوات للضرورة مثلا قياسا على جمع الظر و العصر مثلا  والمغرب و العشاء؟





السبت، 21 نوفمبر، 2009

الاشاعرة وحمل الاسفار

بسم الله


هذه مسودة


الاشاعرة وحمل الاسفار.

رد شبهة أن لا يوجد سند الا وفيه اشعري.
1- اولا الاسناد الذي عليه المعول في قبول أو رد الحديث قد انتهى.
واسناد المتأخرين ليس الا للمفاخرة (والتبرك) ! لا للدين.
2- رجالنا هم من جمع الاحاديث و اقام قواعد الرجال و الجرح و التعديل و القبول و الرفض. ووضعوا اصول الفقه والاهم من ذلك نقلوا لنا العقيدة كابر عن كابر وفهمهم للدين مرضي. نقل الدين عن المرضيين.
3- وبانتهاء القرون الاولى وهي المعيار في الصواب و الخطأ لا حجة لمن اتى بعدها. بل ذم الله تعالى القرون الاخرة الا من اتبع القرون الاولى. (وخلف من بعدهم خلف ..) ..(ومن يشاقق الرسول ..) .. (فإن آمنوا بمثل ما آمنتم به فقد اهتدوا ..)
4- وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: رب مبلغ أوعى من سامع. ورب حامل فقه ليس بفقيه .. الخ. و لقد ذم الله تعالى الحمار و كرم الاسفار. فليكن نصيبنا فهم الاسفار ولكم وظيفة الحمار. يا حمـــــا !!!!

وفي النهاية نستثني أهل الفضل منهم ممن خالف اصول الاشاعرة ابتغاء الحق في السنة فأصاب وأخطأ.



وللكلم بقية

الجمعة، 20 نوفمبر، 2009

الاستغاثة والمجاز - الرازق المعطي على الحقيقة

بسم الله

يقولون أن الله تعالى هو المعطي وبالتالي يسألون محمدا صلى الله عليه وسلم ؟

طيب جدا جدا !!!
اذا سألت الله تعالى ان يرزقك رزقا وكان في قيام الليل ثم جاء الصباح وخرجت تبحث عن عمل فجئتك طالبا منك

مساعدتي في عمل مقال للنشر تأخذ مقابله 100 دينار فأنجزت المهمة وسلمتك حقك = 100 دينار. فمن الذي رزقك

ومن الذي أعطاك ؟

من الذي مد لك الــ 100 دينار بيده هل هو أنا العبد الضعيف أم الله تعالى ؟

أتوقع ان المسألة ترجع الى مسألة خلق أفعال العباد ...


الأربعاء، 18 نوفمبر، 2009

فكرة : حوار بين موسى وفرعون في العلو


حوار بين فرعون وموسى

#..أمم لا تعرف ربها ..#


فقد أغوى الشيطان أمما وأضل عقولاً حتى نسوا ربّهم فمن هؤلاء الذين لم يعرفوا ربّهم خالقهم ورازقهم سبحانه وتعالى ..

* قوم ثمود كفروا ربّهم ..
قال تعالى { ألا إن ثمود كفروا ربّهم ألا بعدا لثمود} هود 67

----

قال موسى إني رسول الله اليك فآمن:



قال تعالى:
وَقَالَ فِرْعَوْنُ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ مَا عَلِمْتُ لَكُم مِّنْ إِلَهٍ غَيْرِي


* فرعون لا يدري من ربّـه :
فقد قال فرعون {فَمَن رَبُّـكُمَا يَـا مُوسَى }

قال موسى عليه السلام { رَبّـنَا الّذِي أَعْطَى كُلَّ شّيْءٍ خَلْـقَهُ ثُـمّ هَـدَى}
طه 49-50
فأين ربك يا موسى ؟
ربي في السماء .


أَأَمِنتُم مَّن فِي السَّمَاء أَن يَخْسِفَ بِكُمُ الأَرْضَ فَإِذَا هِيَ تَمُورُ [الملك : 16]



 فَأَوْقِدْ لِي يَا هَامَانُ عَلَى الطِّينِ فَاجْعَل لِّي صَرْحاً لَّعَلِّي أَطَّلِعُ إِلَى إِلَهِ مُوسَى وَإِنِّي لَأَظُنُّهُ مِنَ الْكَاذِبِينَ [القصص : 38]

وَقَالَ فِرْعَوْنُ يَا هَامَانُ ابْنِ لِي صَرْحاً لَّعَلِّي أَبْلُغُ الْأَسْبَابَ [غافر : 36]
أَسْبَابَ السَّمَاوَاتِ فَأَطَّلِعَ إِلَى إِلَهِ مُوسَى وَإِنِّي لَأَظُنُّهُ كَاذِباً وَكَذَلِكَ زُيِّنَ لِفِرْعَوْنَ سُوءُ عَمَلِهِ وَصُدَّ عَنِ السَّبِيلِ وَمَا كَيْدُ فِرْعَوْنَ إِلَّا فِي تَبَابٍ [غافر : 37]

رد موسى:
قَالَ لَهُم مُّوسَى وَيْلَكُمْ لَا تَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ كَذِباً فَيُسْحِتَكُمْ بِعَذَابٍ وَقَدْ خَابَ مَنِ افْتَرَى [طه : 61]


عاقبة فرعون:
وَإِذْ فَرَقْنَا بِكُمُ الْبَحْرَ فَأَنجَيْنَاكُمْ وَأَغْرَقْنَا آلَ فِرْعَوْنَ وَأَنتُمْ تَنظُرُونَ [البقرة : 50]

فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ آيَةً وَإِنَّ كَثِيراً مِّنَ النَّاسِ عَنْ آيَاتِنَا لَغَافِلُونَ [يونس : 92]


فمن بنكر علو اله تعالى هو كمن أنكر كفر فرعون - بل هو كجحود فرعون بان الله في السماء.
==============
المصدر: أمم لا تعرف ربها

هل تريد أن تعرف أهذا حق أم لا. واعني كل ما ذكر في اليوم الاخر. تق الى الموت فعندما تذهب سترى كل شئ. لكن يجب ان تعمل وتجمع الحسنات حتى تنجو هناك فانك اذا وجدت ذلك حقا وليس عندك شئ فماذا استفدت؟ اطفيت فضول و احرقت دهور !! اللهم سلم سلم.


تعريف العلم عند الفلاسفة - في سياق صفة العلم لله عز وجل



تعريف العلم بوجه آخر
    إنّ أصحّ التعاريف واتقنها هو أن يقال : إنّ العلم عبارة عن « حضور المعلوم دلى العالم ».
    ليس الهدف من التعريف ، التعريف الحقيقي حتّى يؤخذ عليه بأنّه مستلزم للدور لأخذ المعرِّف ، جزءاً للمعرَّف وإنّما الهدف الاشارة إلى واقعيّة العلم بوجه من الوجوه وإنّ ماهيّته حضور ما وقف عليه الإنسان عند النفس فحقيقة العلم ، حضور شيء لدى شيء.
    وهذا التعريف يشمل العلم بقسميه الحصولي والحضوري.
    غير أنّ الحاضر في الأوّل هو الصورة ، ونفس المعلوم بالذات دون المعلوم بالعرض ، أي الواقعيّة الخارجيّة.
    وفي الثاني نفس الواقعيّة ( الخارجية أو الذهنية » من دون توسّط صورة بين العالم والمعلوم ، فلا ترد الاشكالات الّتي وردت على التعريف الأوّل.
    وهذا يشمل علم الإنسان بذاته ، فإنّ ذات كلّ إنسان حاضرة لديه ، غير غائبة عنه كما هو مقرّر في أدلّة تجرّد النفس.
((ملاحظة أبي نسيبة: نحن لا نعرف النفس رغم انها حاضرة فنحن نجهلها وبالتالي التعريف ربما غير محكم . التعريف الافضل: العلم هو حضور الفرق بين المعلوم والعدم))
    فالذات بما هي واقفة على نفسها تعدّ « عالماً » ، وبما أنّها مكشوفة لنفسها غير غائبة عنها تعد « معلوماً » وبما أنّ هناك حضوراًلا غيبوبة تتحقق ثمّة واقعيّة للعلم.
    وهذا التعريف تعريف جامع يشمل كلّ أنواع العلوم الحاصلة في الممكن والواجب ، ويدخل تحته علم النفس ، بنفس الصورة الذهنية ، فإنّها بواقعيّتها الذهنيّة

(312)
حاضرة لديها بلاتوسيط صورة بينها و بين الصورة.

للرصد: كيف سندرس العقيدة الأشعرية للأطفال؟

 بسم الله
موضوع منقول  للرجوع اليه. من باب رصد طرق نشر الاشعرية
====
  كيف سندرس العقيدة الأشعرية للأطفال؟

كتبها مصطفى بوكرن ، في 27 أكتوبر 2009 الساعة: 11:10 ص

صفات الله تعالى:الصفات الواجبة و الصفات المستحيلة هو الدرس الثاني من وحدة التربية الاعتقادية - المجزوءة الأولى – من كتاب منار التربية الإسلامية للجذوع المشتركة للتعليم الثانوي التأهيلي: جذع الآداب و العلوم الإنسانية و جذع العلوم و جذع التكنولوجيا، و طبعة الكتاب؛ جديدة و منقحة صودق عليها في 29 يونيو 2009.

   ينطلق الدرس النظري بوضعية مشكلة؟ ! نصها كالآتي:

قرأ أحمد لوحة أسماء الله الحسنى المعلقة في جدار البيت، ثم سأل والده:

-         كيف يمكننا معرفة ربنا سبحانه و تعالى دون رؤيته؟

-         يا بني، إننا نعرفه سبحانه و تعالى بصفاته وأسمائه لا بذاته؛ لأنه تعالى:

" لا تدركه الأبصار و هو يدرك الأبصار و هو اللطيف الخبير" الأنعام:103

فما الصفات الواجبة و المستحيلة في حق الله عز و جل، و ما أثرها في حياة الإنسان وسلوكه؟

ثم بعد ذلك يعرض الدرس نصوص الانطلاق وهي :

قوله سبحانه و تعالى:" بسم الله الرحمن الرحيم قل هو الله أحد الله  الصمد لم يلد ولم يولد و لم يكن له كفؤا أحد" الإخلاص

و قول ابن عاشر رحمه الله:

يجب لله الوجود و القدم  كذا البقاء و الغنى المطلق عم

وخلفه لخلقه بلا مثال و وحدة الذات و وصف و الفعال

وقدرة إرادة علم حياة سمع كلام بصر ذي واجبات

و يستحيل ضد هذه الصفات العدم الحدوث ذا للحادثات

كذا الفنا و الافتقار عده و أن يماثل و نفي الوحدة

عجز كراهة وجهل و ممات وصمم وبكم عمى صمات

ثم يعرض الدرس محاوره التي تشمل معنى صفات الله عز وجل الواجبة، و يعرف الصفات الواردة في نظم ابن عاشر رحمه الله ، ويختم الدرس النظري بمحور أهمية الصفات الإلهية في حياة الأفراد و الجماعات.

 هذه المادة المعرفية النظرية موجهة إلى تلاميذ و تلاميذات سنهم 16/17 السنة مما يعني أنهم في أواخر مرحلة الطفولة وبداية مرحلة المراهقة.

إلى هنا نتساءل؛ هل هذه المادة المعرفية الإسلامية التي لها علاقة بمبحث الصفات في العقيدة الأشعرية و التي تعرضها كتب علم الكلام تراعي المستوى المعرفي و الثقافي لهؤلاء التلاميذ؟

  إن البناء العقدي للإنسان المسلم يشكل الانطلاقة الأولى في الإعداد التربوي الروحي، حيث يعمل المربي على غرس أركان الإيمان الست في وجدانه، حتى يتشرب معاني الإيمان بالله و ملائكته و كتبه ورسله و الإيمان باليوم الآخر و بالقدر خيره وشره، فيجد حين إتيانه عبادة الصلاة و الصوم و الحج و الزكاة شوقا و رغبة و حرصا في أدائها فيبلغ بذلك مرتبة الإحسان و الرقي في مدارج السالكين إلى الله، فهذه من ثمرات البناء العقدي للمسلم و مقاصدها.

  و من هذا المنطلق فحرص كتاب التربية الإسلامية على تربية التلاميذ و التلميذات على العقيدة السلمية في سن 16/17 ، يعد من الأعمال الجديرة بالتقدير و التثمين، لكن الغريب هو في منهجية تناول درس العقيدة من حيث اللغة و الموضوع و يمكن تسجيل الملاحظات الكبرى الآتية:

- نعلم أن العقيدة الإسلامية في مرحلة من المراحل التاريخية اختلطت باللغة الفلسفية و المنطقية، جاء ذلك نتيجة اشتداد الخلاف حول مباحث عقدية شائكة كثر حولها السؤال و التساؤل من بينها مبحث الصفات الذي يشكل عنصرا أساسيا من بين مبحثي الذات و الأفعال إضافة إلى مبحث الإمامة الذي يختتم به كتب علم الكلام، وكتاب الغزالي"505هـ" في عرضه للعقيدة الأشعرية " الاقتصاد في الاعتقاد" واضح في ذلك، فهذا الخلاف دفع العلماء إلى التمكن من أساليب الجدل و المناظرة لنصرة عقائدهم، والذود عنها بكل ما أوتوا من قوة في الحجة الدامغة و البيان المفحم، فانتقلت العقيدة الإسلامية من صفائها القرآني الواضح الذي يلامس القلب و الوجدان فيبعث فيهما محبة الله و الشوق إليه ، إلى عقيدة كلامية خلافية مكتوبة بلغة من الصعب فهمها، فتقرأ عند أبي بكر الباقلاني"403هـ" مقدماته العقلية المؤطرة لمجموع ما يخلص إليه من نتائج لإثبات عقائد الاشعرية ، فيزج القارئ بنفسه في قضايا الجوهر الفرد و الخلاء وأن العرض لا يقوم بالعرض و أنه لا يبقى زمانين إلى غير ذلك..

  والحاصل أن العقيدة الإسلامية تناولها علماؤنا بمناهج ابتعدت عن منهج القرآن، ولذلك نهض أبو الوليد ابن رشد "595هـ" لتبيان حقيقة العقيدة الإسلامية في كتابه " الكشف عن مناهج الأدلة في عقائد الملة " ردا على الطوائف الكلامية من معتزلة و جهمية لكنه أكثر الرد على الأشعرية بخاصة.

- هذا الجدل الكلامي مصطلحاته – مع الأسف الشديد- التي هي في مقام اصطلاحات العلماء الجدليين، نجدها واردة في مقرر منار كتاب التربية الإسلامية الجذع المشترك في درس الصفات الموجه لتلاميذ لم يسمعوا في حياتهم بالجهمية و لا حرورية و المعتزلة بل ربما لم يسمعوا حتى بالأشعرية، ولذلك يتجنب الكتاب الإشارة إلى كلمة الأشعرية ، ويعتقد واضعو الكتاب أن اختصار الكلام في الدرس دون التفصيل هو أحسن وسيلة لتلقين التلميذ هذه العقيدة الكلامية، إلا أن الأمر غير ذلك، لأن المادة المعرفية الواردة في الدرس كل لا يتجزأ، فعند حديث الكتاب عن تقسيمات الصفات الواجبة التي هي؛ الصفات النفسية و السلبية و صفات المعاني و المعنوية، و إن كان الكتاب لا يعرف معنى هذه الصفات إلا أن المدرس مضطر لتعريفها، و عرض ما جاء فيها من خلال كتب السادة الأشاعرة ، فيقول مثلا الصفات النفسية هي الصفات التي توصف بها عين الذات، و أما صفات المعنوية صفات توصف بها الذات لقيام معنى زائد على الذات، مثلا هو عالم بعلم زائد على الذات ، حي بحياة زائدة على الذات..

  هل من المعقول أن نزج بالتلميذ المغربي الذي يعيش القرن الواحد و العشرين الميلادي، و القرن الخامس عشر هجري، و له لغته و معرفته و ثقافته و تحدياته العقدية الجديدة، في هذا النقاش الكلامي الذي ليس له من فائدة سوى أنه تراث المسلمين المدرسي العلمي في مسارهم  التاريخي الجدلي و التناظري؟

  و لذلك تنبه أبو الوليد ابن رشد إلى فداحة ما وصل إليه العقل المسلم في تعاطيه مع العقيدة الإسلامية يقول ابن رشد في الكشف عن مناهج الأدلة:"و لذلك وجب على من أراد أن يعرف الله تعالى المعرفة التامة، أن يفحص عن منافع جميع الموجودات " لأنه يقر أن ما في هذا الكون خلقه الله تعالى من أجل الإنسان لحكمة أرادها هو،  فجعل الله الأرض مهادا و جعل الجبال أوتادا و خلق البشر أزواجا وجعل النوم سباتا وجعل الليل لباسا و جعل النهار معاشا، وسمى ابن رشد هذا دليل العناية، ثم يبين ابن رشد أن من طرق معرفة الله النظر في حقيقة هذه الموجودات من نبات و حيوان وسماوات، و الله تعالى يبين في كتابه مما خلق الإنسان من ماء دافق و يأمر بالنظر في خلق الإبل و في نصب الجبال و في سطح الأرض و في رفع السماء، ويسمي هذه الدلالة دلالة الاختراع ، وفي بعض أسيقة القرآن يجمع الله بين دلالة العناية و الاختراع فيقول تعالى :"يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم و الذين من قبلكم لعلكم تتقون الذي جعل لكم الأرض فراشا و السماء بناءا فأخرج به من الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا لله أندادا وأنتم تعلمون" فالله تعالى أشار إلى دليل العناية بقوله:" الذي جعل لكم الأرض فراشا و السماء بناءا" و أشار إلى دليل الاختراع بقوله:" يا أيها الناس اعبدوا ربكم الذي خلقكم "

 و الغريب في الأمر بعد هذا التفصيل أن الوضعية المشكلة في الدرس النظري/صفات الله تعالى الواجبة و المستحيلة، المحتوى المعرفي/ الكلامي في الدرس لا علاقة له بعمق الوضعية – طبعا إن سلمنا أنها وضعية مشكلة – فالابن يسأل أباه عن كيفية معرفة الله دون رؤيته ؟ فيجيب الأب من خلال صفاته نعرف الله ، وعند قراءة المحتوى المعرفي يتسلل الشك إلى ذهن المتأمل متسائلا هل حقا هذه المنهجية الكلامية التي جاءت في سياق تاريخي معين يمكن أن تعرف طفلا صغيرا بالله ؟ !

  و الحق أني أجد منهجية ابن رشد أقرب إلى منهجية القرآن و تناسب واقعنا المعاصر، فهو يؤكد على طرق معرفة الله و المتمثلة في النظر في حكمة انبساط الأرض و رفع السماء و تعاقب الليل و النهار ..، ثم في النظر في حقيقة خلق الموجودات من الحيوانات و الإنسان ..، وهذا يمكن أن نبينه للتلميذ في واقعنا المعاصر بوسائل إعلامية حديثة داخل القسم ، فنعرض له شريطا وثائقيا عن كوكب الأرض، و شريطا وثائقيا عن خلق الإنسان ، فيحس في نهاية المشاهدة بعظمة الخالق الواحد الأحد..

   أعتقد أن التحدي الذي تواجهه مادة التربية الإسلامية لا يتمثل في كيفية مقاربتها ديداكتيكيا، إن هذا التحدي يمكن تجاوزه، لكن التحدي الأكبر هو في المادة المعرفية المتداولة داخل القسم بين الأستاذ و التلميذ من خلال الكتاب أو غيره من المراجع ، فتجديد تدريس مادة التربية الإسلامية ليس بإدماجها في آخر المستجدات التربية، بل كذلك بالعمل على تجديد العلوم الإسلامية ، وآنئذ سنتحدث عن تربية إسلامية تواكب عصرها بمعرفة علمية متجددة و منفتحة، و لا يمكن أن يكون تجديد في فضاء علمي يتسم بالعصبية و الأدلجة، بل التجديد ينتعش في فضاء الحرية و عدم الخوف من الرأي الآخر.

الثلاثاء، 17 نوفمبر، 2009

عبادة الاموات

[QUOTE=ابن الفارض;5615]
فالقربة ليست هي قربة مرضية عند الله سبحانه وتعالي لانها قربة اشراك لانهم كانوا يعتقدون ان الاصنام لها قدرة منفصلة عن قدرة الله وانها تشفع لهم بارادتها.
[/QUOTE]

1- ليتك توضح بالتفصيل.
2- تأتي بالدليل على ما تقول

3- بغض النظر عن قصدك سأستبق. هل لو اعتقدوا أن الاصنام ليس لها قدرة منفصلة ودعوها لم يكن عملهم شرك ؟

[QUOTE=ابن الفارض;5615]
والتوسل اعتقاد بقربة المتوسل به الي الله والتوسل بالصالح ليس هو الغاية انما الغاية هو الحق تبارك وتعالي بالدعاء.
[/QUOTE]

حتى المشركين كان غايتهم الله تعالى من تقربهم للاصنام.

---------------------------------------------------------
سؤال:
لماذا كان يصنع المشركين الاصنام؟
وهل كان هناك نسخة واحدة بذاتها موجودة لصنم معين يعبدها الجميع ولتكن اللات مثلا أم أن هناك نسخ عديدة لنفس الصنم.


--------------------------------------------------------
سؤال آخر:
مشركوا قوم نوح عليه السلام كيف بدأت عبادتهم ؟
هل كانوا يعتقدون بأن -الرجال- الصالحين تحولوا من مجرد رجال صالحين ميتين جثث تحت الارض فجأة الى أرباب تخلق و تتصرف في الكون منفصلة عن ارادة الله تعالى وقدرته ؟

هل كانوا يدعون هؤلاء الصالحين الموتى ليقربوهم الى الله أم فقط يدعون تلك الصور (مجردة عن الصالحين) التي صنعوها بأيديهم لتقربهم الى الله؟



المصدر: http://www.almjhol.com/showthread.php?t=1076

الاثنين، 16 نوفمبر، 2009

مصادر التلقي في العقيدة بين أهل السنة والاشاعرة


بسم الله


مصدرا أهل السنة هما الكتاب و السنة
مصدرا الاشاعرة هما الجوهر و العرض !

الأربعاء، 11 نوفمبر، 2009

نصيحة الى اشعري جهمي

بسم الله الرحمن الرحيم و الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على اشرف الانبياء و المرسلين
الحق واحد اما ان يكون مع السلف أو مع الخلف.
ولا يرضى الله تعالى أن يجتمع السلف على ضلالة أبدا
كل ائمة الامة من الصحابة و التابعين و تابعي التابعين و ائمة المذاهب و ائمة الجرح و التعديل و من حذا حذوهم مؤمنون بأن الله في السماء - يعني في العلو- فوق عرشه بائن من خلقه
-
ولا يرضى الله على باطل وقد رضي الله عن الصحابة ولا يرضى للامة ان تجتمع على باطل
والادلة العقلية و النقلية مع اهل السنة لا يستطيع المخالفين ردها بل لا يستطيع المخالفين المباهلة على المسألة لأن الشك في قلوبهم فعقيدتهم مجرد النفي فلا علم لديهم
وهذا ظاهر في مناقشة اهل البدع تدعوه بعد المناظرة الى المباهلة فيتملص هربا أو يفر منها فرارا
-
أما عرض ادلة الطرفين فأقول
الدليل لا يكون دليلا الا من الكتاب و السنة. والقوم يقدمون العقل على النقل سواء اية او حديث او اجماع (مع ان لا تعارض بينها - فهل عقول هؤلاء اعظم من عقول من جيوش ائمة السلف الاعلام المتقين؟) فلا تستطيع ان تغير ما في راسه الا ان يشاء الله
قال تعالى:
إنما يستجيب الذين يسمعون والموتى يبعثهم الله ثم إليه يرجعون.
أما الذين اعرضوا فلا تملك لهم من الله شيئا.
-
أما الذين اعرضوا فلا تملك لهم من الله شيئا.
وكما آمنوا بان الله موجود يجب ان يؤمنوا بصفاته كما اخبر هو عز وجل عن نفسه على الوجه اللائق به
قال تعالى: ءأنتم أعلم أم الله؟
فالمسألة بسيطة بدون كثير تعقيد لو اخلص الانسان النية لله تعالى
فما لم يكن يومئذ دينا لا يكون اليوم دينا - كما قال امام دار الهجرة
وسبحان الله كتب عقائدهم مظلمة لا تجد فيها قال الله قال رسول الله كما هو نور كتب اهل السنة


-
وأمرنا الله بالاحتكام الى علم الكتاب و السنة لا الى علم الكلام
(فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر ذلك خير وأحسن تأويلاً) (النساء : 59)
وامرنا بأن لا نلحد في اسمائه وصفاته كاسمائه
فالقول في الصفات كالقول في الذات.
قال تعالى: ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ما كانوا يعملون ] (سورة الأعراف : آية 180
ومن جزاء فرق اهل الكلام عندما انكروا صفات الله تعالى خاصة صفة العلو ابتلى الله تعالى منهم بعبادة القبور والتعلق بمن في الارض عوض التعلق بمن في السماء
فلا تجد من يعبد القبور في اهل السنة لأهم متمسكون بالامر الاول

اتباع سبيل الصحابة في المنهج والصفات
قال تعالى:
 فإن آمنوا بمثل ما آمنتم به فقد اهتدوا وإن تولوا فإنما هم في شقاق فسيكفيكهم الله وهو السميع العليم ( 137 )
أكتفي بهذا  السلام عليكم

أقوال سلفنا اهل السنة في الجهمية




قال الثوري : من قال القرآن مخلوق فهو كافر:: المصدر " (خلق أفعال العباد للبخاري (6)

وقال محمد بن يوسف: من قال إن الله ليس على عرشه فهو كافر,
ومن زعم أن الله لم يُكـلم موسى فهو كافر(المصدر السابق ص13)

وقال سعيد بن عامر: الجهميه أشر قولاً من اليهود والنصارى واهل الأديان فقد اجتمعت كلها على ان الله تعالى على العرش وقالوا هم : ليس على العرش شيء( المصدر السابق ص7)

قال البخاري رحمه الله : قال بعض أهل العلم: [ إن الجهميه هم المشبهه لاْنهم شبهوا ربهم بالصنم والأصم والأبكم الذي لا يسمع ولا يبصر ولا يتكلم ولا يخلق] (خلق أفعال العباد للبخاري 20)

*وقال الجهميه " وكذلك لا يتكلم ولا يبصر نفسه " (نفس المصدرالسابق)
قال عنهم الإمام ابن المبارك رحمه الله " كل قوم يعرفون ما يعبدون إلا الجهميه"
(نفس المصدرالسابق ص 13)


الاثنين، 9 نوفمبر، 2009

ولي الله الدهلوي: إذا قرأت القرآن فلا تحسب أن المخاصمة كانت مع قوم انقرضوا



قال شاه ولي الله الدهلوي - عليه رحمة الله -: (إذا قرأت القرآن فلا تحسب أن المخاصمة كانت مع قوم انقرضوا، بل الواقع أنه ما من بلاء كان فيما سبق من الزمان إلا وهو موجود اليوم) [2].


[2] نقلاً عن كتاب: (مقدمة في أسباب اختلاف المسلمين) لمحمد العبدة.

Debate Salafi vs. Habashi


Photobucket

نبذة مختصرة جدا عن الاشاعرة

بسم الله

1- الاشاعرة مسلمون:
كالاباضية و المعتزلة و غيرهم.

2- والاشاعرة مذهب فكري (عقلي) :
يعتمد على قوانين علم الكلام في أصوله -ثم- على الكتاب ولا اعلم أنهم يقيمون وزنا للسنة في "عقائدهم" . والعبرة في الفرق بالاعتقاد لا بالفقه. (يتسترون بالانتساب في الفقه الى الائمة الاربعة !!!)
فهم ليسوا من أهل السنة ولكن أقرب الطوائف الى السنة وهذا كلام أهل السنة في القديم و الحديث وقد شذ عن هذا بعض الاعلام منهم السفاريني رحمه الله.

3- والمذهب الاشعري في الاساس مذهب كُلابي:
نسبة الى أبي محمد عبدالله بن سعيد بن كلاب القطان البصري، رأس المتكلمين بالبصرة في زمانه، وإليه تنسب فرقة الكلابية (أنظر هنا) ولكن لشهرة ونسب الاشعري طغى لفظ الاشعرية.

4- الاشاعرة أشكال وألوان !
الاشاعرة المتقدمون كالاشعري و الباقلاني و تلاميذهم وهم أقرب الى السنة من:
الاشاعرة المتأخرون بداية من عصر الجويني و أبي حامد الغزالي الى الفخر الرازي.
الاشاعرة منهم المتكلم الجلد قبل توبتهم من الكلام الى (غيره) ممن تاب أو لم يتب مثل الجويني و الغزالي والرازي وغيرهم
والاشاعرة منهم من ((أهل الحديث المتأخرين)) المؤول (متكلم خفيف!) و المفوض وهم أقرب الاشاعرة المتأخرين للسنة مثل القرطبي و ابن العربي و السيوطي و غيرهم
وممن هم محل نزاع في اشعريتهم : كابن حجر و النووي لنشؤوهم في البيئة الاشعرية واجتهاداتهم التي فيها ما يخالف اصول الاشعرية (هذا ملخص قول اهل السنة في العصر الحاضر) وهم من أكبر خدام السنة في المدرسة الاشعرية.
واشاعرة اليوم : اشاعرة متأخرون (اقرب للاعتزال) + (صوفية قبورية خرافية) + (متعصبة للمذاهب) وهم أشر من في الاشعرية منهم علي الجفري و علي جمعة وحسن السقاف و سعيد فودة وعبد الله الغماري ومحمد زاهد الكوثري التكفيري (واظن الاخير ماتريدي لكنهم اليوم شركة مساهمة واحدة) وعبد الهرري الحبشي التكفيري

5- وباعتبار الاثبات في الصفات والتأويل والتفويض
فالاشاعرة ينفسمون الى مؤولة بدرجاتهم ومفوضة

6- وهم يكفرون أهل السنة فيرمونهم بالتجسيم. مثال: أهل السنة يقولون أن الله يتكلم بحرف وصوت وهذا يترتب عليه (عند الاشاعرة) حلول الحوادث بذات الله تعالى وحلول الحوادث عندهم من صفات المخلوقات وبالتالي فهذا الاثبات عندهم يعتبر تجسيما والمجسم كافر.
وإمام أهل السنة : أحمد بن حنبل وكل أهل السنة الائمة الاربعة والبخاري و مسلم و كل أهل السنة يؤمنون بأن الله يتكلم بحرف وصوت وان الله في السماء بذاته. وبالتالي فالسلف الصالح مجسمة و بالتالي كفـــــــــــــــــــــــــــــــــــار على مذهب الاشاعرة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


7- المهم اليوم !!!
-الاشاعرة اغلبهم صوفية قبورية مقيتة
- الاشاعرة فرعونية ينكرون علو الله : فالله عندهم ليس داخل العلام ولا خارجه
- القران عندهم مخلوق - لكنهم يتقون!
- الله لا يتكلم الان ولا يوم القيامة بل لم يتكلم قط !!! يضحكون على الناس بانه كلام نفسي يعني مثل كلام الابكم !!!
-الله لا يرى !!! فهم يثبتون مجرد لفظ البصر فالبصر عندهم يرجع الى صفة العلم في الحقيقة. ولهذا يعتبر هذا تقية كلامية!!!
- الله لا يسمع الان !!! نفس الشئ في صفة البصر !!!

الخلاصة: رب الاشاعرة: لا يسمع و لا يرى ولا يتكلم -و- ليس داخل العالم و لا خارجه وهذا هو العدم !!!

فهل بعد هذا يصح أن يقال أنهم أهل سنة!!!

ملاحظة:
من حيل الاشاعرة اليوم في الرد على منتقديهم (أهل السنة) هو الاستدلال على مذهبهم بالرجال. ويختارون اقرب الاعلام الى السنة ليضعوهم في الواجهة ويتركون المتكلمين منهم. فهم أطياف ولا تجد هذا الخليط عند أهل السنة !!!
وهذاالخليط عندهم لهو من الادلة على أنهم ليسوا أهل سنة (بغض النظر عن القبورية المفضوحة)
فلم يكن السني يوما موافقا لمتكلم.


ورغم الاختلاف بين المؤولة و المفوضة منهم إلا أن المفوضة يسمحون بالتأويل لشفاء مرض التشبيه و التجسيم بزعمهم. وهذه تقية مفضوحة والطامة أنهم يجوزن القول على الله بدون علم وتجويز اعتقاد التاويل (تقية) رغم أنه باطل عند المفوضة. والسبب في هذا هو أن التفويض نشأ من عباءة التأويل للشك الذي أمرض قلوبهم.


هذا باختصار وركزت على صفات: السمع و البصر و الكلام والعلو لأن الكثير لا يعلم حقيقة الاشاعرة اليوم فيها واعرضت عن نفيهم لعشرات الصفات الاخرى.

ومن يريد معرفة الاشاعرة يجب أن يعرف فرقة الجهمية (الفرقةالام واعظم نفات الصفات) التي تفرعت منها المعتزلة ثم الاشعرية من الاخيرة.

الجهمية مفتاح الاشعرية

لقد كتبت هذا وان كان هناك خطأ فمن نفسي
هذا والله اعلم

==========================

نصيحة:
في مجادلة هؤلاء القوم يجب أن يكون النقاش هل عقيدة الاشاعرة هي عقيدة أهل السنة (السلف) أم لا. لا الى عقيدة الافراد. السنة هي التي كان عليها الصحابة و من آمن بمثل ما آمنوا به.
قال تعالى:
فَإِنْ آمَنُواْ بِمِثْلِ مَا آمَنتُم بِهِ فَقَدِ اهْتَدَواْ وَّإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّمَا هُمْ فِي شِقَاقٍ فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللّهُ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ [البقرة : 137]
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الفرقة الناجية أو الطائفة المنصورة:
((هم من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي)) فما لم يكن يؤمئذ دينا لا يكون اليوم دينا كما قال امام دار الهجرة مالك رحمه الله. فلم يكن -تعطيل الصفات وعلم الكلام و بناء المساجد على القبور و دعاء الموتى و الذبح للقبور و النذر اليها- يوما ما دينا.


قال تعالى:
وَمَن يُشَاقِقِ الرَّسُولَ مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُ الْهُدَى وَيَتَّبِعْ غَيْرَ سَبِيلِ الْمُؤْمِنِينَ نُوَلِّهِ مَا تَوَلَّى وَنُصْلِهِ جَهَنَّمَ وَسَاءتْ مَصِيراً [النساء : 115]

السبت، 7 نوفمبر، 2009

الرد على تشويشات الاشاعرة بنفس سلاحهم: الامكان العقلي


بسم الله

فقط من باب وداوهم بالتي كانت هي الداء و طعنهم بسلاحهم لمجرد الزامهم!



يشنع الاشاعرة على اهل السنة في صفة الهرولة أو التردد ولست هنا معتقدا أو نافيا لهاتين الصفتين فلم ادرسهما. لكن المهم هنا هو استخدام الامكان العقلي أو مفارقة الواقع وهو أن نقول:




أنتم تجيزون الرؤية كما في التالي:


قال في المواقف:
"................المسلك الثاني هو العقل
والعمدة مسلك الوجود وهو طريقة الشيخ والقاضي وأكثر أئمتنا
وتحريره أنا نرى الأعراض كالألوان والأضواء وغيرها وهذا ظاهر .
ونرى الجوهر لأنا نرى الطول والعرض ..
فقد ثبت أن صحة الرؤية مشتركة بين الجوهر والعرض
وهذه الصحة لها علة لتحققها عند الوجود وانتفائها عند العدم
ولولا تحقق أمر حال الوجود غير متحقق حال العدم لكان ذلك ترجيحا بلا مرجح
وهذه العلة لا بد أن تكون مشتركة بين الجوهر والعرض
وإلا لزم تعليل الأمر الواحد بالعلل المختلفة
وهو غير جائز ................." انتهى كلامه من الشاملة.
فالله موجود إذن فهو مرئي.. هذا هو تعليلهم للرؤية ..وما هو مرئي- واقعا أو إمكانا- موجود..وما لا يقبل الرؤية معدوم..!!
لقد سبق الأشاعرة القس الإرلندي "باركلي" الذي أصل مبدأه المعروف: "وجود الشيء رهين بإدراكه"...وجل الفلاسفة عرف عنهم التبرؤ من هذا المبدأ الخطير- مع الاعتراف بأنه لا يمكن دحضه مثل أخواته من شبهات السفسطائين التي بقيت عبر التاريخ من غير دحض، ولكن أعرضوا عنها مخافة الخراب-فمبدأ باركلي يفضي رغم كل شيء إلى مذهب الذات الواحدة..وإنكار العالم الخارجي أن يكون مستقلا في الوجود ..بل هو أحاسيسي وتمثلاتي أي إدراكاتي فقط...
هذا المذهب على سخافته متوسط بالمقارنة مع التطرف الأشعري..فإذا كان باركلي يتكلم عن الإدراك فهو يعممه على سائر الحواس..أما الأشاعرة فقد أرجعوا كل موجود إلى حاسة واحدة ..
فعند باركلي يكفيه أن يقال :هذا الصوت مسموع-يسمعه باركلي- إذن فهو موجود ..
أما الأشاعرة فلا يكفيهم ذلك بل يقولون:هذا صوت مسموع وهو موجود بشرط أن يكون مرئيا أو قابلا للرؤية..فيكون الصوت المسموع الموجود مرئيا بالضرورة..
مذهب باركلي سفسطة بسيطة، ومذهب الأشاعرة سفسطة مركبة!!
بل إن الكوجيتو المشهور عن ديكارت انتقد عليه فقد قيل إن استنباط أنه موجود من كونه يفكر ليس له مسوغ منطقي..مع العلم أن فعل التفكير أعم من فعل الرؤية عند الأشعري..
قال في المواقف بعد الكلام السابق:
".............واعلم أن هذا يوجب أن يصح رؤية كل موجود كالأصوات والروائح والملموسات والطعوم ..
والشيخ يلتزمه ويقول لا يلزم من صحة الرؤية تحقق الرؤية له
وإنما لا نرى لجريان العادة من الله بذلك .. ولا يمتنع أن يخلق فينا رؤيتها
والخصم يشدد عليه النكير .. وما هو إلا استبعاد
والحقائق لا تؤخذ من العادات...."

وهو تعليل بارد بلاشك...يستروح فيه الاشعري إلى مجرد الإمكان العقلي..وقوله "ولا يمتنع أن يخلق فينا رؤيتها " يرد بقول مثله...فلمن يفترض وقوع المحال –مثلا -أن يحتج على طريقة الاشعري أنه لا يمتنع أن يخلق الله فينا عقولا غير هذه بمقاييس غير المقاييس ...
إن التذرع بإمكان فعل الله تذرع للجميع وليس للأشعري خاصة!!

قد تقول وما الذي أوقع الأشاعرة في هذه الورطة؟
نقول:منهجهم في القطعيات والظنيات أرداهم!
كان من المتعين على الأشعري أن ينهي الجدال مع المعتزلة في مسألة" الرؤية"عند حدود النص ..لكنه أبى إلا أن يقحم فيها العقل باعتبار العقل صاحب قطعيات وليست النصوص كذلك...فانفصل عن تشنيع ووقع في تشنيعات..ورثّها أتباعه إلى اليوم!!





فنقول صفات الله ليس فيها الا الاسم في الاشتراك مع صفات  المخلوقين.
فلا يوجد اي محذور طالما نفينا التشبيه .
فيمكن طالما أن ذات الله مخالفة لذات المخلوقين !
فلما لا يمكن مع نفي التشبيه ؟!!!



و مسألة الجوهر و العرض شئ يخص المخلوقات و ات الله لا تشبهها ذات ولا يستطيع فهم كنهها مخلوق فلذلك كل قوانينكم لتفصيل رب لكم لا تنفع.
نقول كما قال تعالى:
ءأنتم أعلم أم الله ؟



اهل الكلام والتفصيل

اهل الكلام يفصلون ربهم على مقاس عقولهم !!!

ءأنتم أعلم أم الله ؟

هل الاشاعرة المفوضة على الحقيقة أم لا ؟

بسم الله


من المعلوم أن المؤولة لا يثبتون الصفات لله تعالى على ظاهرها مع نفي التشبيه و التجسيم. فينفون الصفات بتأويلها الى أخرى.

ومن المعلوم أن المفوضة يقولون الله اعلم بمراده ولكن هل يجوز عند مذهب المفوضة أن يكون الاثبات من مراد الله أم هم ينفونه  مطلقا ؟


اذا اثبتوا جواز الاثبات من ضمن مراد الله كانوا مفوضة معاني و كيفية فقد صدقوا كما يدعون (ولا يعني هذا صحة مذهبهم ).
لكن اذا نفوا جواز الاثبات من ضمن مراد الله لم يكونوا مفوضة حقيقة. انما من نفات الصفات فما أدراهم أن يكون هذا من ضمن مراد الله خاصة وانهم اقروا بالجهل.



ولكن في الواقع هم فروا من الاثبات الى التأويل ولمّا لم يقنعهم التأويل آلوا الى التفويض . وهذا يعني أنهم لا يجعلون الاثبات من المحتمل في مراد الله.


فيقال طالما أنكم يئستم واختلط عليكم الامر حتى  استسلمتم فهذا يلزمكم بالجهل ومن كان هذا حاله يلزمه السكوت. لا ينفي ولا يُثبِت.

فقد قال تعالى:
قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَن تُشْرِكُواْ بِاللّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَاناً وَأَن تَقُولُواْ عَلَى اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ [الأعراف : 33]





الثلاثاء، 3 نوفمبر، 2009

جمعية الدعوة الاسلامية العالمية و التصوف


وهذا مقال عن التصوف من جمعية الدعوة الاسلامية العالمية الذراع الديني لدولة ليبيا.





التصوف

شهدت اللقاءات الفكرية والندوات الحوارية إلي تنظمها جمعية الدعوة الإسلامية العالمية في العديد من مناطق العالم الإسلامي حول التصوّف تحولاً مهمًا وذلك بخروجها من دائرة حلقات النقاش وورش العمل التي تضم العلماء ورجال الفكر الصوفي, إلى القاعدة العريضة التي تمثل كافة الفعاليات الإسلامية الفكرية والثقافية المهتمة بهذا المجال.

ويأتي اهتمام الجمعية بدعم النشاط الصوفي والدّعوي عن طريق إقامة الجامعات, والمعاهد, والمساجد, وزوايا تحفيظ القرآن الكريم وتعاليم الفقه الإسلامي الصحيح، انطلاقا من مقرّرات المجلس الأعلى للطرق الصوفية ومؤتمره العام, والتي تدعو إلى نشر القيم الصوفية والتعاليم الإسلامية في سائر أنحاء العالم من خلال المؤتمرات العالمية.

وكانت الجماهيرية العظمى قد احتضنت خلال الفترة من 17 إلى 19 من شهر الفاتح 1995 مسيحي أول ملتقى عالمي من نوعه لرجالات الطرق الصوفية وعلمائها في العالم استجابة لدعوة علماء التصوف الإسلامي وقادته في 57 دولة يمثلون أكثر من مائة من الطرق الصوفية في العالم, وهو اللقاء الذي جاء انسجامًا مع الدور الريادي الذي تضطلع به ثورة الفاتح الإسلامية في مجال العمل الإسلامي الشامل.

وكان المشاركون في ذلك الملتقى قد ناقشوا ثلاثة محاور رئيسية هي :
ـ تقييم التصوف الإسلامي.
ـ الرباط والترابط والمرابطة لأهل التصوف من أجل الدفاع عن العالم الإسلامي ودرء الأخطار عنه.
ـ تعميم الأساليب الصوفية لخدمة دين الله.

وقد افتتح القائد المسلم معمر القذافي قائد القيادة الشعبية الإسلامية العالمية أعمال الملتقى بمدينة مصراتة بكلمة كان من بين ما جاء فيها:
" إننا نستعرض بانعقاد هذا الملتقى تأييد الشعوب الإسلامية لنا, ونقول إن وراءنا أمة ليسوا من الحكام والزعماء والسلاطين, فنحن وراءنا جماهير إسلامية, وقادة شعبيون, وشيوخ أمة ".

وأضاف: " نحن كما هو معلوم وأكيد لديكم لم نلتق هنا لمناقشة ماهية التصوف, ولم نلتق من أجل مناقشات أيديولوجية, فهذا أمر محسوم ومنته بالنسبة لنا, إننا قرّرنا والتقينا وتحدّينا وتحمّلنا المتاعب في يوم تاريخي من أجل أن نستفيد من قوّتنا الرّوحية, قوّة التصوّف والزهد والتقوى, قوّة الإيمان والإسلام والقرآن والسنّة, نحن نريد أن نتحوّل إلى زاد لهذه المعركة, إلى سلاح للمواجهة, ولنحوّل التصوف إلى معركة العصر, حتى ننفض عن الأمة الإسلامية تهمة الدروشة والضياع والشطح والغيبوبة ".

وتواصلاً مع هذه الرؤية الواضحة للحركة الصوفية, عقدت جمعية الدعوة الإسلامية العالمية وشاركت في عقد العديد من الندوات الفكرية والملتقيات الصوفية على مدى السنوات الماضية.
وخلال العام 2005 مسيحي أقامت الجمعية ملتقى لرجال الطرق الصوفية والعلماء والمثقفين بالساحة النيجيرية بمدينة ـ أبوجا ـ حضره الأخ أمين الجمعية الذي ألقى محاضرة تناول فيها الطرق الصوفية ودور علمائها ومثقفيها في نشر ثقافة وفكر التصوّف, وفي ختام الملتقى بعث المشاركون ببرقية إلى الأخ قائد القيادة الشعبية الإسلامية العالمية عبّروا فيها عن امتنانهم وتقديرهم للجهود التي يبذلها في سبيل خدمة الإسلام والمسلمين.

ــ كما عبّر المشاركون في ندوة "التصوف وأثره في الثقافة الإسلامية" والتي عقدت جلساتها بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر بالقاهرة, عن تقديرهم وامتنانهم للدعم المتواصل الذي يقدمه الأخ قائد القيادة الشعبية الإسلامية العالمية للحركة الصوفية, جاء ذلك في برقية شكر وامتنان بعث بها المشاركون في الندوة للأخ القائد بمناسبة اختتام أعمالها.

ــ وعقدت القيادة الشعبية الإسلامية العالمية وجمعية الدعوة الإسلامية العالمية بالتعاون مع المجلس الأعلى للطرق الصوفية, ومشاركة جمعية الشباب المسلم العالمية, ومشيخة الطرق الصوفية في مصر, مؤتمرًا مهمًا بعنوان " التصوف.. الوجه المشرق للإسلام " بمقر مشيخة الطريقة العزمية بالقاهرة خلال شهر الطير من العام 2005 مسيحي شارك فيه عدد كبير من مشايخ ورجال الطرق الصوفية والعلماء والإعلاميين.

وأوصى المؤتمر في ختام جلساته بالعمل على نشر التراث الصّوفي, والتعريف بأعلامه
, وإبراز دوره الروحي والتربوي والاجتماعي, وذلك من خلال الأنشطة الثقافية والاجتماعية المختلفة, ودفع الطرق الصّوفية للعب دور أكبر في الحياة الثقافية والاجتماعية والسياسية, لأن العزوف عن ذلك بحجة الزُهد في الدنيا والابتعاد عن مشاغلها وعدم الانغماس في مشاكلها, إنما يعطي الفرصة للمُحتالين على التصوّف ليستمروا في نعته بالانزواء والسلبية.

كما أوصى المؤتمر بتشجيع ودعم الملتقيات الصوفية وأنشطتها الدعوية عن طريق جعل الموالد مؤتمرات شعبية لجلاء حقيقة التصوف, والعمل على التنسيق بين شيوخ الطرق الصوفية بما يحقق تكاملاً في برامجها, وتبادلاً للتجارب والخبرات بينها, بما يحقق استقرارًا وتقدمًا وأمنًا للمجتمعات.

ودعا المؤتمر إلى الاستمرار في نقد الذات, ومراجعة التراث الصّوفي, بقصد تنقيته مما علق به من شوائب خلال مسيرته الطويلة, والعمل بالحكمة والتناصح وتعميق المعرفة على تصحيح مساره بما يتفق وأسس الدين وثوابت العقيدة، والمزاوجة بين التأصيل والتجديد في تقديم المفاهيم الصوفية ومصطلحاتها, وما يتطلبه ذلك من تقديم للأصول المُوحّدة على الفروع المُفرّقة, وربط الصلة والتواصل مع شيوخ التربية والإرشاد بدون إفراط في التقديس, ولا تفريط بالتنقيص, وهو ما يتطلب دراسات صوفية معمّقة وأدبيات دورية تهتم بالشأن الصوفي في بعده المحلي والدولي.

وتعهد المشاركون في المؤتمر بمواجهة الحملات التنصيرية التي تستهدف تحويل المسلمين عن دينهم بشتّى الطرق , مستغلة أوضاعهم الاقتصادية والتعليمية والسياسية , ومنتهزة الظروف الصعبة التي تمر بها بعض المجتمعات الإسلامية , على أن تتحمل الطرق الصّوفية مسؤوليتها كاملة في تحقيق ذلك بكافة الوسائل الممكنة .

وطالب المؤتمر باستنهاض همم المُريدين, وخصوصًا الشباب منهم وتشجيعهم على تحقيق أكبر استفادة ممكنة مما تطرحه التقنيات الحديثة في مجال الاتصال والمعلومات وطرق البحث العلمي, بما يؤهلهم لمواصلة حمل مشعل التصوف بآليات ووسائل تناسب العصر الذي يعيشونه, في تواصل مع الثقافات والأفكار, دون وجل, أو تردد من ناحية, واعتزازًا من ناحية أخرى بالتراث الصوفي وأعلامه دون تعصّب أو انغلاق.

وقد أكد المتحدثون في المؤتمر على أن التصوف ورجاله العظماء حملوا مسؤولية تبليغ رسالة الإسلام الحنيف إلى الناس كافة بالتطبيق العملي, حيث كانوا قدوة في سلوكهم وتعاملاتهم, مما جعل الإسلام ينتشر في كافة أنحاء أفريقيا وآسيا عن طريقهم, لأنهم كانوا مشعل الهداية.

كما أشاروا إلى أن العالم اليوم أحوج ما يكون إلى المنهج الصّوفي المعتدل ليخرجه من أزماته الطاحنة , ما بين مادية طاغية على الروحانيات التي لا يستطيع الإنسان العيش بدونها وإلاّ تحوّل إلى آلة ميكانيكية لا تعرف العواطف أو الشعور , وما بين مشكلات الإرهاب والتطرّف التي غزت العالم اليوم , واتّخذها البعض ذريعة لتأجيج الخلافات وتوسيعها , سعيًا وراء تحقيق مصالح شخصية أو دولية على حساب الإنسانية كلها , فالتصوّف هو الطريق الوحيد القادر على إخراج العالم ممّا يعانيه , ووضعه على بداية طريق الهداية والمعرفة والأمن والطمأنينة .

وأشار المتحدثون إلى أن القيادة الشعبية الإسلامية العالمية تؤمن حق الإيمان بقيمة وأهمية الطرق الصّوفية ودورها الفاعل على مدى التاريخ الإسلامي, وما قدّمته, وتقدّمه, والمأمول منها تقديمه في هذا المجال مستقلاً, ولذلك فهي لا تتوانى عن مؤازرة ودعم النشاط الصوفي الذي يعوّل عليه الكثير بالإسهام في إخراج الأمة من كبوتها الحالية ودفعها للتقدم لنيل المكانة اللائقة بها, ليتحقق فيها قول الله تعالى (كنتم خير أمة أخرجت للناس ) .

وأكد المؤتمر على أن التصوّف قلعة شامخة من قلاع الإسلام وركيزة أساسية من ركائزه التي انبنت عليها النظرة الإسلامية للإنسان والحياة والكون, وأن الحركة الصوفية ترجع إلى عهد النبي صلّى الله عليه وسلّم, فهو المرجع الذي يتّخذه المتصوّفة إمامًا وعَلمًا ومَثلاً بلغ حد الكمال الإنساني في كل شيء.

ومن المبادئ الأولى عند المتصوّفة مبدأ المجاهدة, مجاهدة ضد النفس وشهواتها وأهوائها, وضد الشيطان ونزعاته, وضد كل ما من شأنه أن يعيق مسيرة الإنسان نحو الهدف الأسمى وهو الكمال الروحي ومعرفة الله جلّ جلاله, ولكن الوسائل تتعدد تبعًا للظروف التاريخية التي تمر بها الأمة, فالصوفي لم يكن قط منعزلاً عن مجتمعه وأمته, بل على النقيض من ذلك كانت مجاهدة الصوفية في قلب المجتمع, وكان لها دورها الرائد في حياة الأمة في مختلف المراحل التاريخية

------------------
انتهى منقولا من موقع الجمعية على الشبكة. والمهم في هذا المقال هو دعم التصوف بقوة لم تقم به أي دولة مسلمة في هذا الوقت حسب علمي. أما الكلام الانشائي فلا يخلو منه مقال. المهم في التوجه وهو هنا دعم: التصوف كمبدأ و دعم الطرق الصوفية ورجالاتها.


الطريقة العزمية هنا أهم طريقة وهي نموذج للتصوف المراد نشره. يكفي معرفة ما هية الطريقة العزمية حتى نعرف نوعية التصوف المراد هنا.

ونحن على علم بالطريقة العزمية و أبي العزائم . وهي طريقة صوفية خرافية قبورية (متشيعة) شديدة العداء للدعوة السلفية. بل أشد عداء من غيرها.