السبت، 21 نوفمبر، 2009

الاشاعرة وحمل الاسفار

بسم الله


هذه مسودة


الاشاعرة وحمل الاسفار.

رد شبهة أن لا يوجد سند الا وفيه اشعري.
1- اولا الاسناد الذي عليه المعول في قبول أو رد الحديث قد انتهى.
واسناد المتأخرين ليس الا للمفاخرة (والتبرك) ! لا للدين.
2- رجالنا هم من جمع الاحاديث و اقام قواعد الرجال و الجرح و التعديل و القبول و الرفض. ووضعوا اصول الفقه والاهم من ذلك نقلوا لنا العقيدة كابر عن كابر وفهمهم للدين مرضي. نقل الدين عن المرضيين.
3- وبانتهاء القرون الاولى وهي المعيار في الصواب و الخطأ لا حجة لمن اتى بعدها. بل ذم الله تعالى القرون الاخرة الا من اتبع القرون الاولى. (وخلف من بعدهم خلف ..) ..(ومن يشاقق الرسول ..) .. (فإن آمنوا بمثل ما آمنتم به فقد اهتدوا ..)
4- وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: رب مبلغ أوعى من سامع. ورب حامل فقه ليس بفقيه .. الخ. و لقد ذم الله تعالى الحمار و كرم الاسفار. فليكن نصيبنا فهم الاسفار ولكم وظيفة الحمار. يا حمـــــا !!!!

وفي النهاية نستثني أهل الفضل منهم ممن خالف اصول الاشاعرة ابتغاء الحق في السنة فأصاب وأخطأ.



وللكلم بقية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق