الاثنين، 22 مارس، 2010

اعدام شبهة اتخاذ القبر مسجدا - معنى اتخاذ القبور مساجد




بسم الله

لن نسرد أي دليل فقد تم الرد على الشبهة بأدلة عديدة

لكن فقط نكتة قوية مركزة

من يحرف حديث اتخذوا قبور انبيائهم مساجد بأن المقصود تقييد القبر نفسه فقط  بأن لا يتخذ مسجدا

نقول له هذا فهم سقيم بمقاصد الشريعة وباللغة العربية 

البناء على القبر او ادخاله في مسجد يجعله  جزءا لا يتجزأ من المسجد ذاته
فالمنبر مثلا من المسجد
و المحراب من المسجد
و اعمدة المسجد التي بالداخل من المسجد
وبالتالي القبر الذي بداخل المسجد = من المسجد

فسواء سجدوا عليه رأسا 
أم
ادخلوه في المسجد
أو 
بنوا عليه

فهو من المسجد
يعني اتخذوه مسجدا


ويكفي أن النصارى كانوا يبنون المساجد على القبور
و الصحابة فهموا من الحديث بل من الاحاديث ان بناء المساجد على القبور حرام 

والدليل عدم بنائهم فوقها
وعدم ادخالهم اياها في المساجد
ولا بنى من اتى بعدهم لان هذا ليس من عمل اهل الاسلام
بل من عمل اليهود والنصارى

يبقى السؤال المهم 
ما السر وراء دفن الجثث الصوفية في المساجد


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق