الخميس، 26 أغسطس، 2010

كل معطل مجسم

للكاتب ديار
كل معطل مجسم

كل معطل مجسم

رداً على الزميل الحسين بن إبراهيم في هذا الشريط ورداً على الكثير من منكري السنة النبوية الذين يعطلون صفات الله بدعوى أنها تجسم الله تعالى ..
والحقيقة ان كل معطل هو مجسم:



الإنسان لا يمكنه أن يتخيل دون تجسيم.
وبدل أن يعطل نتيجة خياله المجسَّم.. عطل الصفة !
إذاً كل معطل هو مجسم ابتداء.
1- المعطل يقرأ صفة من صفات الله كاليد مثلاً ... (ما يسري على اليد يسري على بقية الصفات) 2- فيتخيلها المعطلُ .. وما ينبغي له ذلك .. 3- فلا يعجبه خياله لأن 4-
ولذلك أتحداك أن تأتي لي بأي مبتدع يعترض على صفات الله الثابتة في القرآن والسنة الصحيح ... إلا وكان في كلام ذلك المعطل تجسيم.

سؤال:
لماذا تجسم اليد ولا تجسم الذات؟
ما الذي جعلك تقول أن صفة اليد تجسيم و لا تقول أن صفة الذات تجسيم؟
الجواب:
لأنك لم تحاول تخيل ذات الله ولكنك تخيلت اليد فجسمتها ثم عطلتها يا مجسم !

السؤال الثاني:
لماذا تعترض على ضحك الله ولم تعترض على تكلم الله؟
الجواب:
لأنك لم تحاول تخيل كيفية تكلم الله ولكنك تخيلت كيفية ضحك الله.
وبعد ان تجسمت الصورة في خيالك..عطلت صفة الضحك بدل أن تعطل نتيجة خيالك المجسَّم يا مجسِم !


إذاً لن تجد معطل إلا وفي كلامه دليل على تفكيره المجسم.

وأتحداك, لن تستطيع نفي أي صفة من صفات الله دون أن تسقط في التجسيم إبتداء.
أتحداك أن تكتب فقرة تعترض فيها على صفة دون أن أخرج لك من تلك الفقرة دلائل على سقوطك في التجسيم.

http://www.eltwhed.com/vb/showthread...CA%CC%D3%ED%E3



--------------

وأزيد :

لماذا يوردون لوازمهم الباطلة على بعض الصفات دون البعض الآخر؟؟؟؟ أليس ذلك محض تحكّم؟؟؟؟




كما أن لله ذواتٌ لا تشبه ذواتنا....فكذلك الأمر في الصفات جميعها




وأتحدّى واحد ينقض هذه القاعدة


 ------------------


قد يقول المعطل : لا أعقل من الصفات التى يثبتها أهل السنة للخالق إلا نفس صفات وكيفيات المخلوق ، وهى كيفيات باطلة ، فلزم نفى الصفات منعًا للوقوع فى التشبيه والتجسيم .
فنقول له : وهل تعقل أن لله تعالى ذاتًا ؟
يقول المعطل : نعم ولا شك ، ومن شك فى وجوده تعالى كفر .
نقول له : فهل تعلم أن ذات الله تعالى لها كيفية تليق به ؟
يقول المعطل : نعم ، ولا شك .
نقول له : هل تعلم هذه الكيفية ؟
يقول المعطل : لا ومن ادعى علمها كفر .
نقول له : هل يلزم عليها ما يلزم على ذوات المخلوقين ؟
يقول المعطل : لا وكلا ، ولا شك .
نقول له : إذن أجر ما أقررت به فى الذات على كل الصفات ، إذ الكلام فى الصفات فرع عن الكلام فى الذات .
فقل ايها المعطل أعقل أن لله تعالى يدًا ، وأن هذه اليد لها كيفية تليق به تعالى ، لكن لا أعلمها وما لا أعلمه لا يصح أن أقيس عليه أو أن أقول يلزم عليه كذا وكذا .
والله أعلم
 

-----------------


تعلّم هذه القواعد العامة في "صفات الله"....إن أردت النجاة..*

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=8399

==========

طلب للحوار عن التشبية والتجسيم .. ( مؤدب )

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=64997

ملف التجسيم عند الشيعة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=70847

دفع الصائل على أهل السنة بالباطل

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=75724


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق