الثلاثاء، 23 فبراير، 2010

العلو و النزول للتنزيه من التعطيل



قلتَ :
اقتباس:
1- تعلمون ويعلم الجميع أن الارض كروية , وهي نقطة لاتذكر من مخلوقات ربنا, والسموات محيطة بالارض بأي كيفية , المهم أنها محيطة بالارض.
نعم ... الأرض كروية ..
والسماء الدنيا محيطة بالأرض
والسماء الثانية محيطة بالسماء الدنيا
.....
....
...
والعرش محيط بجميع المخلوقات
وربنا المتعال محيط بكل شيء كيف شاء سبحانه (تعليق من أبي نسيبة: كيفية العلو له علاقة بكيفية الذات )


================
مع التحفظ على احاطة العرش (هل من دليل على أن العرش محيط احاطة كاملة بالسماوات ؟)

المهم : عندنا ان الله سبحانه وتعالى ينزل الى السماء الدنيا  نجهل نزوله !!!
فكيف نعقل كيفية علوه أو (احاطته ؟)

فمن يرفع يديه الى السماء في الليل او في النهار فهو يرفع يديه الى من فوق العرش و ينزل الى السماء الدنيا في الثلث الاخير من الليل .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق