الثلاثاء، 22 سبتمبر، 2009

دعوى (بإذن الله)

وَلاَ تَدْعُ مِن دُونِ اللّهِ مَا لاَ يَنفَعُكَ وَلاَ يَضُرُّكَ فَإِن فَعَلْتَ فَإِنَّكَ إِذاً مِّنَ الظَّالِمِينَ [يونس : 106]




طالما أنه لا ينفع ولا يضر فلا تدعوه
ودعوى انه ينفع وبضر -بإذن- الله (تنزلا) معناها أنه لا ينفع و لايضر كما في الاية وبالتالي تنطبق عليه الاية فلا تدعوه
فالله أطلق القول
ولم يستثن من هم بإذن الله



بل القران كله في منع الدعاء من دون الله

وهل الطبيب أو المعالج بالقرآن يشفي بإذنه من دون الله؟


بل اقرأوا قول الله عز وجل:


وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَـكِنَّ الشَّيْاطِينَ كَفَرُواْ يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولاَ إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُم بِضَآرِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلاَّ بِإِذْنِ اللّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُواْ لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلاَقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْاْ بِهِ أَنفُسَهُمْ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ [البقرة : 102]
فكل شئ بإذن الله !!


فدعوى الاحتجاج بإذن الله لم تميز الانبياء عن الاشقياء ولا الصالحين عن الطالحين

هجج القبورية حجج صبيانية واهية مضحكة



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق